ليس هناك مكان للعث!

يلقي الإنسان بحوالي 1,5 جرامات من جزيئات الجلد في كل يوم ومعظمها تلقى على السرير، وهذه الجزيئات الجلدية تشكل غذاء أساسيا للعث، ونظرا للاهتزازات للمنظفة العميقة التغلغل، يتم هز فضلات إخراج العث المنزلي وجزيئات الجلد الملقية والغبار وتحريكها نحو السطح العلوي حيث يتم إزالتها.
استرح في نومك على سريك نظيف من العمق.

 

 

التنظيف بحزم الرماتب: